Like this post
سأظل أتعلم من الحياة حتى أصل الى مستوى يليق بي وسأظل أخطئ حتى أتقن ما أريد أن أتعلمه. (via bandar-khader)

(via munirajm)

24 notes

- ماذا سآكل الآن ؟!
- كما يأكل اخوتك ؛ فاصوليا !
- لكني لا أحبها !
- كلما قمت بطبخها علينا ان نسمع موشح مراد .. : لا أحبها .. لن آكلها .. لا استلذها .. اطبخي لي شيئا آخر !
- لأنني بالفعل لا أحبها !
- هذا الموجود .. !
- انت لا تهتمين .. لا تكترثين كبقية الأمهات !

يتذكر مراد هذا الحوار وكأنه يحدث أمامه الآن ، بعد عشرين عاما مرت فتركته اليوم رجلا ناضجا كتوما غائر العينين والقلب ، شديد الحرص قليل الكلام حاد النظرات .. مهندسا مجتهدا كما كانت تريده والدته .
ذاك الحوار الأخير ، الذي انتهى بخروجها لزيارة احدى جاراتها ولم تعد .. فوجئت بمستوطن يشرع بندقيته نحوها ويفرغها بعشوائية وحقد في قرية النبي صالح .. صرخ اطفال الحي ، ندد مجلس الأمن ، كتبت الصحف عن الحادثة .. لكن شيئا لم يغير حقيقة أنها ماتت .

تذكر الحادثة من جديد ، حين كان جالسا مع خطيبته :
- مراد ، أين سرحت ؟!
- ها … معك معك .. لا مكان !
- سألتك عن اكلتك المفضلة ؟
- الفاصولياء .. أحب الفاصولياء .

هبة الجندي (via asdaa-maktofa)

اجمل ماقرأت

(via mjnontk11)

(via hendabed)

160 notes
Like this post
Like this post
Like this post
Like this post
Like this post
Like this post
Like this post